English

جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم يُهنىء المركز العربي للخلايا الجذعية
بولادة أول طفل بريطاني بعد زراعة خلايا جذعية للأب في الأردن

الأربعاء 17/5/2017

هنأ جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم (حفظه الله) المركز العربي للخلايا الجذعية على الجهود المميزة والكبيرة والمتمثلة بالانجاز الأردني المتميز بولادة أول طفل بريطاني بعد زراعة خلايا جذعية للأب في الأردن.


ونقل رئيس الديوان الملكي الهاشمي د. فايز الطراونة إلى رئيس المركز العربي للخلايا الجذعية د. أديب الزعبي تقدير جلالته للجهد العلمي المتميز ومباركته لهذا الإنجاز العلمي والطبي.


من جانبه عبّر الزعبي عن عظيم شكره وامتنانه لجلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله لدعمه الكفاءات الأردنية، مؤكداً على أن هذا الانجاز ما كان ليتحقق لولا دعم جلالته لأبناء الأردن وإيمانه بعقولهم وقدراتهم وتبنيه لإبداعاتهم.


وبين الزعبي أن اختيار الأردن للإعلان عن هذا الإنجاز جاء ليبقى إسم الأردن عالياً ولرفع همّة الشباب الأردني وتحفيزه على الإبداع والابتكار تحقيقاً لرؤى جلالة الملك عبدالله الثاني في تنمية القوى البشرية والإهتمام بالعنصر الشبابي بشكل خاص.


وأكد الزعبي عزم فريق المركز العربي للخلايا الجذعية على استمرار الأبحاث العلمية لتطوير علاجات جديدة وفعّالة للعديد من الأمراض من بينها العقم، مشدداً على سعي الفريق لتحقيق نسب نجاح أعلى لمساعدة الأزواج المحرومين من الإنجاب في تحقيق هذا الحلم.