English
 

 

د. الزعبي يؤكد أهمية تدريب وتأهيل القوى البشرية في مجال الخلايا الجذعية

 



الثلاثاء 9-7-2019

أطلع اليوم مجموعة من طلبة كليات الطب الوافدين إلى الأردن من عدة دول عربية وأجنبية لغايات العمل على أبحاث علمية من خلال لجنة التبادل البحثي التابع للاتحاد الدولي لجمعيات طلبة الطب في الأردن (IFMSA-Jo) على أحدث إنجازات المركز العربي للخلايا الجذعية.

وبيّن رئيس المركز د. أديب الزعبي خلال زيارة الوفد نتائج الأبحاث التي حققها فريق المركز في أمراض نقصان المناعة والشلل وعقم الرجال والتي تم تقديمها في أبرز المؤتمرات العلمية في مختلف دول العالم، ونشرها في أهم المجلات العلمية العالمية المصنّفة والمحكّمة.

وأوضح د. الزعبي التقدم العلمي الكبير للطب التجديدي وعلم الأورام في علاج أمراض السرطان والسكري، مؤكداً أن مستقبل الطب سيكون في استخدام خلايا علاجية محددة النوع والمصدر مأخوذة من المريض نفسه لعلاج أمراض بحد ذاتها، وهذا ما يعرف بــ "الطب الدقيق"PRECISION MEDICINE ، والذي أصبح يطبق الآن في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا في علاج الأمراض المستعصية مثل أمراض السرطان، وغيرها.

ولفت إلى أهمية تدريب وتأهيل القوى البشرية في مجال الخلايا الجذعية وخطة المركز المستقبلية في هذا المجال من خلال تنفيذ دورات وورش تدريبية متخصصة تلبي احتياجات الأشخاص والمؤسسات عبر تصميم برامج تدريبية مخصصة للأطباء المهتمين بمعرفة المزيد حول استخدام هذه الخلايا في الأبحاث والعلاج، إلى جانب تنفيذ ورش عمل ودورات تدريبية لفنيي واختصاصيي المختبرات الراغبين بتعلم الطرق المخبرية المستخدمة في مجال الخلايا الجذعية وتنقيتها وكميتها وضبط الجودة والجوانب الأخرى المتعلقة بذلك.

كما لفت د. الزعبي إلى نية المركز تقديم خدمات بحثية ذات كفاءة عالية للباحثين المهتمين بتنفيذ مشاريع محددة في مرافق المركز وبالتعاون مع المؤسسات العلمية والأكاديمية المختلفة.